1. ماكرون: تركيا تعمل أحياناً مع فصائل حليفة لداعش  العربية
  2. الرئيس الفرنسي يلمح إلى تعاون تركيا مع "داعش"  Sky News Arabia سكاي نيوز عربية
  3. ماكرون يتهم تركيا بالعمل مع وكلاء لتنظيم داعش الإرهابى  اليوم السابع
  4. ماكرون: تركيا تعمل أحيانا مع فصائل حليفة لداعش  العربية
  5. عرض التغطية الكاملة للخبر على أخبار Google
اتهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون القوات التركية، بالعمل أحيانا مع مقاتلين مرتبطين بتنظيم داعش في عملياتها في شمال سوريا.وقال ماكرون في مؤتمر صحافي مشتركاتهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون القوات التركية، بالعمل أحيانا مع مقاتلين مرتبطين بتنظيم داعش في

ماكرون: تركيا تعمل أحياناً مع فصائل حليفة لداعش

اتهم الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، القوات التركية بالعمل أحيانا مع مقاتلين مرتبطين بتنظيم داعش الإرهابي، في عملياتها العسكرية، شمالي سوريا.اتهم الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، الثلاثاء، القوات التركية بالعمل أحيانا مع مقاتلين مرتبطين بتنظيم داعش الإرهابي، في عملياتها العسكرية، شمالي سوريا.

Facebook

اتهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، تركيا ، بالعمل مع وكلاء لتنظيم داعش الإرهابى، داعيا أنقرة إلى إزالة أوجه الغموض تلك خلال اجتماعات هذا الأسبوع. اتهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، تركيا ، بالعمل مع وكلاء لتنظيم داعش الإرهابى، داعيا أنقرة إلى إزالة أوجه الغموض تلك خلال اجتماعات هذا الأسبوع.

ماكرون يتهم تركيا بالعمل مع وكلاء لتنظيم داعش الإرهابى - اليوم السابع

ترامب وماكرون تلاسن حاد حول داعش و موت الناتو الدماغي | مصراوىترامب وماكرون تلاسن حاد حول داعش و موت الناتو الدماغي | مصراوى

ترامب وماكرون.. تلاسن حاد حول داعش و"موت الناتو الدماغي" | مصراوى

“الرئيس التركى #أردوغان يشن هجوما غير مسبوق على الرئيس الفرنسى #ماكرون ويصفه بالجهل وموت الدماغ ..شاهدوا https://t.co/uRNrmbOfav”

A Mansour أحمد منصور on Twitter: "الرئيس التركى #أردوغان يشن هجوما غير مسبوق على الرئيس الفرنسى #ماكرون ويصفه بالجهل وموت الدماغ ..شاهدوا… "

“مساعي الرئيس ماكرون لمساعدة لبنان على تجاوز محنته مهمة للغاية لأن الرئيس الفرنسي يدرك مخاطر إستمرار الأزمة على الإستقرار وبالتالي فقد تدفع لموجة جديدة من الهجرة للسوريين المقيمين في لبنان والفلسطينيين وحتى اللبنانيين بإتجاه أوروبا”

Wiam Wahhab on Twitter: "مساعي الرئيس ماكرون لمساعدة لبنان على تجاوز محنته مهمة للغاية لأن الرئيس الفرنسي يدرك مخاطر إستمرار الأزمة على الإستقرار وبالتالي فقد تدفع لموجة جديدة من الهجرة للسوريين المقيمين في لبنان والفلسطينيين وحتى اللبنانيين بإتجاه أوروبا"